آخر تحديث: 2017-05-27 22:32:10

عــــاجــــل

  • ...
      اتصل بنا       من نحن      

تشاهد: مجتمع

عاشوا فيها لحظات حزنهم وفرحهم حملة «أبناء الشمس».. دعماً لأبناء الشـهداء وجـرحى الجيش العـربي الســوري

بأصواتهم الجميلة التي رددت «موطني»، و«أنا سوري وأرضي عربية» عبروا عما يدور في خلجاتهم من مشاعر وقفت الكلمات عاجزة أمامها، إنهم أبناء الشهداء والجرحى الذين احتضنتهم حملة «أبناء الشمس»  التي أقامها الاتحاد الوطني لطلبة سورية، ليخلق بينه وبينهم حالة مجتمعية، ويساهم من خلال متطوعيه في تخفيف همومهم وإعادة الفرحة إلى قلوبهم ، وإكسابهم مهارات جديدة، من خلال برنامج علمي ترفيهي، رياضي، فني وموسيقي، وذلك حسبما…

تابع القراءه

التأمين الصحي.. بين سندان حاجة المؤمَّن ومطرقة بعض الأطباء مشعل: التمويل يقف عائقاً أمام تشميل أسرة المُؤمَّن عليه

رنا بدري سلوم يظن كل من حصل على بطاقة تأمين أنه أكثر حظاً من غيره ولاسيما في ظل ارتفاع أسعار المعاينات الطبية والدواء، ولكن عندما يحين موعد استخدامها في العيادات والمشافي التي بحث عنها عبر الشبكة الطبية يُصدم بإجراءاتها هذا عدا عن تحمله مزاجية الأطباء الذين يمتنعون  أحياناً عن استقبال المؤمن عليه، فمنهم من يدعي أن فحص الإيكو لا يدخل في أجرة المعاينة وآخر يدعي…

تابع القراءه

منظمة طلائع البعث .. من معسكرات ترفيهـية إلى خطط للدعم النفسي لأبناء الشـهداء

إلهام العطار فيما مضى، أي قبل الأزمة كانت منظمة طلائع البعث تقيم المعسكرات الطلائعية والمخيمات كنوع من أنواع الأنشطة الترفيهية التعليمية والثقافية، أما اليوم فقد أضحت تلك المخيمات تندرج على قوائمها ضمن خطط الدعم النفسي والاجتماعي للأطفال ولاسيما أبناء الشهداء منهم، الذين جمعتهم هذا العام في مركز التنمية الريفية في بيت ياشوط بمنطقة جبلة، حيث الطبيعة الساحرة التي حملت أمانيهم، وضمت بين شروق الشمس فيها…

تابع القراءه

حفلات الزفاف في حلب: من صباح فخري إلى الاكتفاء بالـ «دي جي»

حلب– محمد حنورة تقدم شاب إلى خطبة فتاة في حلب وبعد أن قدم موجزاً عن حياته وعمله سأله والد العروس: هل لديك منزل؟ فأجاب نعم.. وهل هو في منطقة آمنة؟ فأجاب نعم.. فقال الأب وافقت على تزويجك ابنتي، ولي شرط واحد: سآتي أنا وحماتك للسكن عندك! هذه من النوادر التي يتداولها الحلبيون في هذه الفترة وهي تعكس الواقع الحقيقي الذي وصلت إليه المدينة بعد أن…

تابع القراءه

الحماد: الإجراءات التي اتخذتها الوزارة فعالة في استمرار العملية

دانية الدوس أن تحمل شهادة سورية أو أنك خريج جامعة سورية فهذا يعني قبل الحرب (ارفع رأسك وافتخر في كل دول العالم) فالشهادة السورية معترف بها عالمياً، لكن أن يسألك أحدهم من دول أخرى اليوم عن حقيقة إمكانية شراء الشهادة السورية بألفي دولار! أو أن تسمع العبارة نفسها من أشخاص عدة، بأنهم يفكرون في إعادة البكالوريا لأنه من الممكن أن يحصّلوا علامات طب! – في…

تابع القراءه

لماذا ألغي الالتزام بتعيين خريج «معلم صف»! د. المطلـق: يمكن التقدم لمسابقة حسب حاجة المحافظات

دينا عبد للأسف ومن دون سابق إنذار ألغت وزارة التربية الالتزام بخريجي (معلم الصف) بعد أن كانت رغبة عدد كبير منهم دراسة هذا الفرع على اعتبار أن مستقبله مؤمن بعد التخرج، والتعيين سيكون في إحدى المدارس الابتدائية التي تتبع لوزارة التربية. هند ديب إحدى الخريجات منذ عام 2013 لم يحالفها الحظ في الحصول على فرصة عمل تقول: كنت أدرس في الجامعة ووصلت إلى السنة الثالثة…

تابع القراءه

من ويلات الحرب.. قذائف هاون تقلب حياة أسرة بكاملها

لم تكد تنهض من جانب ابنها محمد المستلقي على سريره حتى امتلأ المنزل بغبار حجب الرؤية تماماً، للوهلة الأولى لم تعلم أم ربيع  وابنها ما الذي حصل! لحظات واتضح الأمر قذيفة صاروخية اخترقت جدار المنزل في منطقة المزة، وأصابت محمد (18عاماً)  وهو نائم في سريره، بكل براءة سأل أمه عندما انقشع بعض من الغبار الكثيف: هل أصابك شيء يا أمي، قالت لا وأنت، فأجاب بالنفي…

تابع القراءه

للتخفيف من حرارة الصيف بالطاقة والتغذية

نتربص أمام شاشات التلفزة ومواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة حالة الطقس، تترك المعلومات الجوية آثاراً سلبية في نفوسنا، رغم محاولة جعل ما تعرضه صفحات الفيسبوك عن حالة الطقس فكاهياً ولاسيما الحار «الطقس الحار سيؤدي إلى سقوط البروستد» تلعب تلك المعلومات بشكل أو بآخر ببرمجتنا (اللغوية العصبية) فنعيش القلق من ارتفاع الحرارة وانخفاضها، ولاسيما في فصل الصيف الذي أصبحنا في نهايته. القدرة على التحمل تحدثت الاختصاصية في…

تابع القراءه

الحزن والحداد عند الأطفال مرحلة علينا التعامل معها بعقلانية

لم تكن ملامح الحزن التي تملأ قسمات وجهها، هي ما لفت انتباه الركاب وأثار اهتمامهم، فدموع ريهام ذات العشر سنوات، التي استشهد والدها منذ ثلاثة أشهر بحسب والدتها، كانت أشد إيلاماً لكل من رآها وهي تنهمر عند مرور الحافلة من أمام الحواجز المنتشرة على طول الطريق. الدراسات النفسية والاجتماعية بينت أن مفهوم الموت جزء لا يتجزّأ من حب الاستطلاع الطبيعي لدى الأطفال، فأغلبهم وحتى عمر…

تابع القراءه

د. محمــد الحسـين ينجـح في إجراء عمليـة «الساد» من دون اسـتخدام مادة «هليـون»

خلال السنوات الخمس عشرة من ممارسته مهنته في طب العيون وجراحتها، كان يفكر في كيفية التخلص من أعراض استخدام المادة اللزجة والدبقة، التي تدعى«ميتيل سيليلوز أو هليون» التي تسهل دخول الأدوات الجراحية للعين عند إجراء عمليات الساد، أو «الماء الأبيض في العين»، اختصاصي جراحة وأمراض العيون د. محمد الحسين توصل أخيراً إلى طريقة جديدة في العالم مكنته من الاستغناء عن استخدام تلك المادة المستوردة بمنتج…

تابع القراءه