آخر تحديث: 2017-09-26 21:59:05

تشاهد: تحقيقات

عمال «وسيم» في المليحة يستذكرون لحظات عملهم تحت قذائف الإرهاب شهداء ارتقوا بقذائف الموت .. وعاهات في أجسادهم مدى الحياة .. زاهر: فريق عمل لمواكبة أحدث تصاميم الألبسة تلائم أذواق المستهلك

حينما تكون وجهتك «المليحة» يصبح للحديث نكهة مميزة برائحة عرق الجنود المتمترسين خلف السواتر ترافقك على طول الطريق في عمق بساتينها تزفها إليك نسائم الغوطة وبشارات النصر يهولك حجم الدمار الذي خلفه الإرهاب وسط هذا الخراب، يصلك صوت ماكينات وآلات الشركة السورية للألبسة الجاهزة /وسيم/ معلنة الحياة في تلك المنطقة والإصرار على البقاء بعد أن تستمع إلى قصص ومعاناة عامليها من الإرهاب وعندما تعلم أن…

تابع القراءه

لا يعرفون الخوف..!!

هي إرادة العمال وحدهم بالبقاء والثبات حافظت على شركة «وسيم» من رجس الإرهاب ويكفي أن تتخيل فقط أن موقع الشركة هو المليحة في الغوطة الشرقية أكثر المناطق سخونة واشتعالاً منذ بدء الأحداث حتى تتيقن أن إرادة الصمود فوق الإرهاب وفوق كل شيء حيث يقطع العامل مسافة تصل إلى نحو ستة كيلو مترات في عمق الغوطة وسط القذائف والانفجارات والتعرض الدائم للمحاصرة من قبل المسلحين لكنهم…

تابع القراءه

أسعار السيارات المستعملة تشتعل في غياب آليات الضبط احتكار قطع التبديل وتأخير إجازات استيرادها يضاعف أسعارها

كانت حلماً لأصحاب الدخول المحدودة قبل الأزمة, أما خلالها فأصبح اقتناء سيارة صغيرة حتى ولو كانت مستعملة أشبه بضرب من الخيال. لعل الموضوع الأبرز أن السيارة المستعملة باتت تعامل معاملة التحفة الأثرية فكلما كانت قديمة ارتفع ثمنها بعكس ما هو متعارف عليه في دول العالم حيث تفقد السيارات المستعملة قيمتها أو حتى أكثر من نصف سعرها بمجرد وضعها في الخمة  أو الاستعمال. عدد كبير من…

تابع القراءه

القادري يتحدث لـ «تشرين»: القطاع الزراعي قادر على تعزيز قدرات الاقتصاد الوطني الإرهابيون يمنعون الفلاحين من تسليم أقماحهم إلى مؤسسات الدولة

يعد القطاع الزراعي الركيزة الأساسية للاقتصاد الوطني، من خلال تأمينه لقمة العيش للمواطن وقدرته على الصمود والاستمرار ولاسيما في هذه الظروف، إلا أن الحرب الظالمة أثرت في كل القطاعات الاقتصادية ومنها الزراعي، حيث عانى ما عاناه من نقص في مستلزمات الإنتاج، ناهيك بعمليات الإرهاب التي منعت الفلاحين من الوصول إلى أراضيهم، وحرق محاصيلهم في بعض المناطق التي توجد فيها المجموعات المسلحة ما أدى إلى تراجع…

تابع القراءه

يحتاج قرارات استثنائية

لا نذيع سراً إذا ما قلنا إن القطاع الزراعي أصابه الكثير نتيجة الحرب الإرهابية ليس فقط لجهة مساهمته الكبيرة في الناتج القومي وإنما بكونه يُشغّل عمالة كبيرة هُجّرت وشُرّدت ولمساهمته في مدخلات الإنتاج الصناعية الغذائية جعلت منه قطاعاً استراتيجياً بتحقيقه الأمن الغذائي وفائضاً تصديرياً ومصدراً من مصادر القطع الأجنبي بشقيه النباتي والحيواني… ورغم ما أصابه من الضرر فمازال الفلاح وبفطرته يزرع ويربّي المواشي وينتج ويزوّد…

تابع القراءه

معاناة بالجملة لمزارعي التبغ في ريف طرطوس التبغ: نعمل لإنصاف المزارعين ورفع الأسعار بما يتناسب والجهد المبذول وتكاليف الإنتاج

تعمل آلاف العائلات في محافظة طرطوس بشكل عام وفي منطقتي القدموس والشيخ بدر بشكل خاص بزراعة التبغ بالدرجة الأولى «حيث تعد المورد الرئيس للعيش الكريم في هاتين المنطقتين» على الرغم من الصعوبات والمعوّقات الكبيرة التي تواجه هذه الزراعة والمزارعين ضمن المحافظة ولاسيما «خلال الفترة الأخيرة» بعد ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج الزراعي إلى عشرة أضعاف وارتفاع أجور الأيدي العاملة إضافة إلى قلة الأمطار الربيعية، وحاجة محصول…

تابع القراءه

ثلثهـا خارج العملية الإنتاجية.. الثروة الحيوانية تراجعت تربية وإنتاجاً بسبب الأعمال الإرهابية

كغيرها من القطاعات ثأثرت الثروة الغنمية من جراء الأعمال الإرهابية التي طالت البشر والحجر، وحسب وزارة الزراعة  خرج نحو ثلث ثروتنا الغنمية من الإنتاج، هذه الثروة التي تعادل النفط، ليزيد من عبئها عملية التهريب التي نشطت بشكل كبير عبر الحدود، فيما يؤكد مدير الثروة الحيوانية في وزارة الزراعة أيمن دبا اعتماد سياسة متوسطة المدى للمحافظة على ما تبقى في المناطق الآمنة من خلال تقديم كل…

تابع القراءه

لا إحصاءات دقيقة عن معدلات الفقر خلال سنوات الحرب المؤشرات تدل على تراجع الأمن الغذائي ومقومات المعيـشة بين الأسر النازحة والمهجرة بســبب الإرهاب والحصـار الاقتصادي

ظهرت علامات الاستغراب والدهشة على وجه أبو مجد بعد سماعه سؤالاً: كيف تستطيع أن تعيش براتب لا يتجاوز 35 ألف ليرة؟ّ ليجيب بعفوية: (والله لا أعرف) الرب يعين، هذا الرجل الذي يسكن وأسرته المؤلفة من أربعة أولاد في إحدى عشوائيات ريف دمشق بعد أن تهجر من منزله نتيجة الإرهاب، مؤكداً أن الوضع بات غير محتمل بعد أن فقد بيته وكل ما يملك ليعيش وأسرته على…

تابع القراءه

القـادري يتحـدث لـ «تشرين»:القطاع الزراعي قادر على تعزيز قدرات الاقتصاد الوطني الإرهابيون يمنعـون الفلاحين من تسليم أقمـاحهم إلى مؤسسات الدولة

يعد القطاع الزراعي الركيزة الأساسية للاقتصاد الوطني، من خلال تأمينه لقمة العيش للمواطن وقدرته على الصمود والاستمرار ولاسيما في هذه الظروف، إلا أن الحرب الظالمة أثرت في كل القطاعات الاقتصادية ومنها الزراعي، حيث عانى ما عاناه من نقص في مستلزمات الإنتاج، ناهيك بعمليات الإرهاب التي منعت الفلاحين من الوصول إلى أراضيهم، وحرق محاصيلهم في بعض المناطق التي توجد فيها المجموعات المسلحة ما أدى إلى تراجع…

تابع القراءه

65 عاملاً بين شهيد ومخطوف وإصابات تصـل حدّ العجز الكلي.. «تشرين» مع العاملين في الشركة «الخماسية» ترصد ظروف عملهم القاهرة

كان الوصول إلى الشركة التجارية الصناعية المتحدة (الخماسية) أشبه بضرب من الجنون، فالطريق إليها محفوف بمخاطر القنص وقذائف الإرهاب عبر ممرات خاصة أمّنها الجيش، ما يدفعك للوهلة الأولى إلى الخوف بعد أن تقرأ عند كل زاوية وخلف الدمار الهائل الذي خلفه الإرهاب لوحة معدنية كتب عليها (منطقة مقنوصة) فعليك أن تقطع مسافة 2كم وسط سواتر ترابية عالية أحدثت من الشاحنات المحروقة وبعض باصات شركة النقل…

تابع القراءه