آخر تحديث: 2017-12-18 23:23:07

عــــاجــــل

  • ...
      اتصل بنا       من نحن      

تشاهد: زوايا وأعمدة

قوس قزح.. جبّانة العبارات!

تخصيص مقبرة للكلمات بات ضرورياً!. فقطعةُ أرضٍ صغيرة يدفنون فيها عبارات الحب الفاشلة إلى جانب الخطابات والهراء الفارغ، لن تؤثر شيئاً على تجار المكاتب العقارية!. الكلماتُ يمكن أن تشيخَ وتموتَ أسوةً بالثدييات على هذا الكوكب، وهي تالياً تحتاج قبوراً كي لا تتفسّخ حروفها في العراء!. جبّانة صغيرة على أطراف المدينة، يتم تقسيمها إلى مربعات، تضمّ عبارات الغزل مع النفاق، وتمسيح الجوخ مع النقد الجارح، الكذبَ…

تابع القراءه

وجهة نظر.. ذاهبون إلى «الثالثة»

جمعة الغضب والتحدي في القدس ومدن الضفة الغربية وأراضي عام 1948، لن تكون مجرد يوم عادي في انتفاضة أو لنقل ما فوق الانتفاضة ضد الاحتلال الصهيوني ولحماية المسجد الأقصى والدفاع عن القدس، هو يوم بدأ، ولن ينتهي مع مرور الأيام والأسابيع والشهور إلا بالعودة إلى الالتزام بنهج المقاومة ومسارات الكفاح والتصدي والصمود والشهادة لدحر الاحتلال الإسرائيلي وضمان عودة كل الحقوق المغتصبة للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها…

تابع القراءه

بصراحة.. الموعد المنتظر!

تختزن في ذاكرتها حكايا أمن معيشي وبركة راتب محدود الليرات كانت تشتري بها احتياجات أسرتها كاملة مع ترك بعض القروش الفائضة ليومها الأسود، لترسم على وجهها أن سردت بعضاً منها ابتسامة مليئة بالحنين إلى ذاك الزمن الجميل العائد حتماً ولو بعد حين، لتتشابه هنا مع تقاطيع وجوه جميع السوريين، عند السؤال عن معرض دمشق الدولي، الذي كانت تجد فيه الأسرة فرصة ثمينة لـ «شم الهواء»…

تابع القراءه

قوس قزح.. غشاشون برخصة!

غريب جداً أن يتم استبدال الحليب الطازج بالحليب البودرة لصناعة البوظة العربية مثلاً، أو لصناعة السَّحلب أو المغطوط الحموي، والأغرب أن يُزَيَّن «بوري» البوظة أو زبدية الهيطلية بالبازلاء المُقَرْمشة بدل الفستق الحلبي، والأسوأ أن تأكل اللبنة الموسومة بـ«البلدية» فتشعر بطعمة سبيداج من كثرة النِّشاء الموضوع حتى تختلط عليك الأمور فتظن أنَّك فتحت علبة دهان بدل علبة اللبنة، واللا أخلاقي أن يُكتَب عليها «مُبسترة»، وكأن مفهوم…

تابع القراءه

بلا مجاملات.. بانتظار «المناسب»..!

تسود حالة من التفاؤل أوساط المجتمع، ولاسيما العاملين منه، سواء في القطاع العام أو الخاص، وذلك بعد سيل من التصريحات المتداولة في كواليس المؤسسات الحكومية والتلميحات الرسمية بوجود مشروعات قرارات جاهزة بانتظار تذييلها بالتوقيع الأخضر ووضع التاريخ والرقم المناسبين عليها لتكون نافذة بدءاً من يوم الصدور. شخصياً، لا أرى في ذلك جديداً أو ملامح تغيير إداري تستوجب كل هذا التفاؤل العارم، فقرارات استبدال المديرين صدرت…

تابع القراءه

نافذة للمحرر.. إبريق الزيت!!

نتفق جميعاً على ما يسمى «وضع الشخص المناسب في المكان المناسب» والبحث عن الكفاءات والخبرات بعيداً عن الوساطة والمحسوبيات, لكن للأسف في كثير من الأحيان يبقى هذا الكلام بمنزلة نظريات تفرضها الوقائع وتغيب عنها النتائج السعيدة!! منذ زمن ليس بالقريب سمعنا عن إعادة تطهير مؤسساتنا, وعن قضاء مبرم على فيروسات فساد وخلل تغلغلت في مفاصلها ونخرت فيها حتى العظم, ومنذ ذلك الحين لا نزال ندور…

تابع القراءه

قوس قزح.. يا شادي الألحان..

توسعت قنوات البثّ الإذاعي على موجات الـ (إف. إم) في ديارنا العامرة.. وتوسع جمهور المستمعين، وربما تضاعف على وقع (دربكّة) برامج تقنين الكهرباء.. اللهم زِد وبارك في هذه القنوات.. (وليس في التقنين!).. ومن الطبيعي أن تكون ثمة فروق وتنوعات ومنافسات بين المحطات، واستقطاب أكبر حشد من الزبائن، وهذا ليس حباً بالمستمعين، بل «لغاية في نفس يعقوب»… وهنا لا أعمّم، لأن التعميم لغة الحمقى.. وأعلن سلفاً…

تابع القراءه

بلا مجاملات.. تطوير بنية الوظيفة العامة

إصلاح الوظيفة العامة مسألة مفصلية مهمة جداً يجب ألا تغيب يوماً عن برامج التطوير الحكومية لكونها تأتي ضمن مشاريع قوانين تتعلق ببرنامج الإصلاح الإداري وتنظيم المسالك والمراتب الوظيفية وفق معطيات ومعايير جديدة. قبل فترة من الزمن أعدت دراسة لإنجاز مشروع قانون المراتب الوظيفية عملت عليه وزارة التنمية الإدارية بالتنسيق مع وزارات الدولة المختلفة لإعادة النظر في بنية وهيكلية وإجراءات عمل الإدارة والوظيفة العامة بالاعتماد على…

تابع القراءه

نافذة للمحرر.. مرة واحدة أسبوعياً

المتابع لواقع المياه في محافظة ريف دمشق يلاحظ أنها بدأت بالتراجع منذ بداية الشهر السادس وخاصة في المناطق المكتظة بالسكان.. بل المحشوة بالسكان كجرمانا وصحنايا وأشرفية صحنايا وغيرها، وبدأت ظاهرة تجارة المياه بالصهاريج تعود إلى السطح،… وكأننا ما حررنا نبع الفيجة وأعدنا المياه إلى مجاريها، وكأن الشتاء الماضي لم يكن خيراً وثلوجه لا يزال جزء منها يكسو جبل الشيخ، وكأن المؤسسة العامة للمياه لم تنفذ…

تابع القراءه

وجهة نظر.. المقاومة خيارنا في ردع الاحتلال

ليست المرة الأولى التي يقوم فيها الاحتلال الإسرائيلي بممارساته العنصرية بحق الفلسطينيين، ولا أول مرة يفرض إجراءاته العدوانية التصعيدية على القدس والمسجد الأقصى لفرض واقع جديد باقتحاماته المتكررة لساحات المسجد وملاحقة المصلين وغيرها من الارتكابات الصهيونية التي تؤجج مشاعر العرب المسلمين والمسيحيين من دون أن يعير الاحتلال الإسرائيلي انتباهاً للتحذيرات من أن استمرار ممارساته العنصرية وإرهابه الموصوف واعتداءاته المتكررة لن تبقى من دون رد في…

تابع القراءه