آخر تحديث: 2017-07-22 01:25:33

تشاهد: زوايا وأعمدة

قوس قزح.. يا شادي الألحان..

توسعت قنوات البثّ الإذاعي على موجات الـ (إف. إم) في ديارنا العامرة.. وتوسع جمهور المستمعين، وربما تضاعف على وقع (دربكّة) برامج تقنين الكهرباء.. اللهم زِد وبارك في هذه القنوات.. (وليس في التقنين!).. ومن الطبيعي أن تكون ثمة فروق وتنوعات ومنافسات بين المحطات، واستقطاب أكبر حشد من الزبائن، وهذا ليس حباً بالمستمعين، بل «لغاية في نفس يعقوب»… وهنا لا أعمّم، لأن التعميم لغة الحمقى.. وأعلن سلفاً…

تابع القراءه

بلا مجاملات.. تطوير بنية الوظيفة العامة

إصلاح الوظيفة العامة مسألة مفصلية مهمة جداً يجب ألا تغيب يوماً عن برامج التطوير الحكومية لكونها تأتي ضمن مشاريع قوانين تتعلق ببرنامج الإصلاح الإداري وتنظيم المسالك والمراتب الوظيفية وفق معطيات ومعايير جديدة. قبل فترة من الزمن أعدت دراسة لإنجاز مشروع قانون المراتب الوظيفية عملت عليه وزارة التنمية الإدارية بالتنسيق مع وزارات الدولة المختلفة لإعادة النظر في بنية وهيكلية وإجراءات عمل الإدارة والوظيفة العامة بالاعتماد على…

تابع القراءه

نافذة للمحرر.. مرة واحدة أسبوعياً

المتابع لواقع المياه في محافظة ريف دمشق يلاحظ أنها بدأت بالتراجع منذ بداية الشهر السادس وخاصة في المناطق المكتظة بالسكان.. بل المحشوة بالسكان كجرمانا وصحنايا وأشرفية صحنايا وغيرها، وبدأت ظاهرة تجارة المياه بالصهاريج تعود إلى السطح،… وكأننا ما حررنا نبع الفيجة وأعدنا المياه إلى مجاريها، وكأن الشتاء الماضي لم يكن خيراً وثلوجه لا يزال جزء منها يكسو جبل الشيخ، وكأن المؤسسة العامة للمياه لم تنفذ…

تابع القراءه

وجهة نظر.. المقاومة خيارنا في ردع الاحتلال

ليست المرة الأولى التي يقوم فيها الاحتلال الإسرائيلي بممارساته العنصرية بحق الفلسطينيين، ولا أول مرة يفرض إجراءاته العدوانية التصعيدية على القدس والمسجد الأقصى لفرض واقع جديد باقتحاماته المتكررة لساحات المسجد وملاحقة المصلين وغيرها من الارتكابات الصهيونية التي تؤجج مشاعر العرب المسلمين والمسيحيين من دون أن يعير الاحتلال الإسرائيلي انتباهاً للتحذيرات من أن استمرار ممارساته العنصرية وإرهابه الموصوف واعتداءاته المتكررة لن تبقى من دون رد في…

تابع القراءه

قوس قزح.. أولاد «الجاجة السودة»

فوق الهمسة – وعلى قولة المرحوم ملحم بركات- علا صوت أصحاب الدواجن المتضررين من انخفاض سعر صحن البيض(منتجهم) لتصل بكائياتهم آذان الحكومة اليقظة لأي استهجان أو استنكار، والتي قامت بدورها بخطوة تؤكد فيها حرصها الشديد ودعمها للقطاعات الإنتاجية بأن أوعزت لكل من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والسورية للتجارة لاستجرار فائض الإنتاج من البيض و(يا نيالكم) ياتجار صوتكم الذي لم يتخط «الديسيبل وات» الواحد وصل…

تابع القراءه

بصراحة.. مؤشر ثقة

منذ إعلان الحكومة بيانها الوزاري منذ أكثر من عام، والمواطن على ثقة تامة بأن الإطار التنفيذي لما جاء فيه يجري على قدم وساق، وهو بانتظار مخرجات تنعش دورة الاقتصاد وتدفع بمعيشته نحو الأفضل. لاشك في أن البيان الوزاري فيه من العناوين العريضة ما يحتاج إلى جهود جبارة ومقدرات استثنائية لتنفيذه، ورغم ذلك لم يفقد المواطن، حتى هذه اللحظة، ثقته بقدرة الحكومة على إدارة هذا الملف…

تابع القراءه

بلا مجاملات.. فتح الأبواب المواربة

قبل عدة سنوات كان الناس يتندرون بسؤال طرح في برنامج من سيربح المليون، عن أغنى الدول العربية، وكان جوابه أن سورية هي أغنى الدول العربية. يومها لم يصدق البعض الجواب، والبعض الآخر رأى أن السؤال سياسي ومدسوس، ولاسيما أن سورية تعدّ بلداً فقيراً من حيث الثروات، لكن طرح السؤال بدا وكأنه محرض للقول: «إذا كانت سورية أغنى بلد عربي فأين أموال الدولة؟»، وتاليا قصة الفساد…

تابع القراءه

نافذة للمحرر.. يانصيب معرض دمشق الدولي

يعد معرض دمشق الدولي من أعرق المعارض الاقتصادية في المنطقة، حيث انطلق أول مرة عام 1954 وفي عام 1955 صدر المرسوم رقم /40/ الذي أحدثت بموجبه مديرية معرض دمشق الدولي وكان صدور أول إصدار يانصيب معرض دمشق آنذاك. لمعرض دمشق الدولي تاريخ وذكريات في حياة معظم الأسر السورية التي كانت تنتظر انطلاقته ليقوموا بالنزهة والتسوق، ومشاهدة المهرجانات الفنية التي يشارك فيها أعرق المطربين من محليين…

تابع القراءه

وجهة نظر.. لا فضل إلا لجيشنا.. وحلفائنا

على الأغلب سينقضي هذا العام ونحن نحصي جولات «جنيف» ليس إلا.. يبدأ «جنيف» وينتهي، ليبدأ آخر ثم ينتهي، ليبدأ آخر.. وهكذا. نعرف أنه لا مناسبة للحديث عن «جنيف» فجولته المقبلة بعيدة زمنياً «في أيلول» وحتى ذلك التاريخ لن تتجاوز التصريحات حولها أصابع اليد الواحدة، وتالياً لا نستطيع البناء عليها لتقييم تطور ما. إذاً، لماذا نتناول «جنيف»؟ نجيب: جولة جنيف السابقة لم تكن مختلفة عن سابقاتها…

تابع القراءه

بلا مجاملات.. مفارقات عجيبة

وانخفض سعر البيض، وأي مشكلة في ذلك، حتى تقوم قائمة مربي الدواجن ولا تقعد حتى استعطفوا الحكومة «العتيدة» لشراء «منتجاتهم» واسترضائهم خشيةً عليهم من أن يأكل المواطن.. والمفارقة العجيبة أن سعر صحن البيض قارب ألفي ليرة ولحوم الفروج كذلك ولم يرف جفن لأحد أو يبكي على الأقل تضامناً مع المستهلك الذي لا يطوله من الامتيازات والإعفاءات التي تمنح للمنتجين والمعفيين والتي توزع يمنة ويساراً من…

تابع القراءه