آخر تحديث: 2017-09-25 00:35:46

تشاهد: كتاب ودراسات

آفاق.. وصيّة وجيه البارودي؟..

في صيف 1965 وصلت مقيداً بهذيان «السحايا» إلى عيادة من كان يصف نفسه بأنه أقدم طبيب، وأقدم شاعر وأتعس عاشق في حماة.. زيارتي الثانية لـ «وجيه البارودي» كانت برفقة باكورة أعمالي الشعرية في ربيع 1989، والثالثة في شتاء 1991 وكانت بهدف الحصول على نسخ من مجموعاته الشعرية، بعد أن سلبت مني رمال الصحراء إهداءه وتوقيعه أثناء حرب الخليج الثانية.. الزيارة الرابعة في خريف 1996وكانت بصحبة…

تابع القراءه

آفاق.. صرخة الأرض والشهداء

ما أغرب أن تكوني حبيبتي.. في دنيا الذئاب.. وأن يكون هذا الذي يشرب نقيع ليلتك الأخيرة.. هو الليل ذاته.. فاختفي وراء الكلام.. مثلما يفعل الكلام بالكلام ويشعل تأويل وجهك البض.. في الحروب المعتمة.. وكوني أنت الكون وسلامه في امرأة لا تقال.. سأروي لك.. قصة الحب القديم.. وأطعمة آخر شهوة من جنة السماء.. وأسمعك قبل أن أموت وحيداً.. في كوخ المساء.. غموض الألم ونهايات القصيدة.. تمرض…

تابع القراءه

أطماعها الاسـتراتيجية زادت من عزلتها «إسرائيل» تتخبط وتتوجس من النصر السوري على الإرهاب

بعد سنوات من التحريض والتآمر، يبدو أن الولايات المتحدة تتراجع الآن عن دفعها للتدخل عسكرياً ضد سورية لتركز جهودها، بدلاً من ذلك، على زعزعة الاستقرار على مسارح أخرى، فقد تمكنت الدولة السورية في ظل قيادتها الحكيمة ومساعدة حلفائها من تحرير مساحات واسعة كانت محتلة من قبل الإرهاب الممول من الخارج، ونتيجة ذلك سارع العديد من الحكومات التي دأبت على دعم وتمويل وتسليح ما يسمى «المعارضة…

تابع القراءه

الكيان الصهيوني ينتهك مجدداً القانون الدولي واتفاقيات جنيف

بتاريخ 11/7/2017 أصدرت سلطات الاحتلال الصهيوني قراراً يقضي بإجراء انتخابات للمجالس المحلية في الجولان العربي المحتل، ولاسيما في قرى مجدل شمس ومسعدة وعين قنية، وبقعاثا، ويهدف هذا القرار إلى محاولة زرع الفتنة، وتفتيت المجتمع العربي الرازح تحت الاحتلال، وإشغاله بنزاعات داخلية، ليسهل على سلطات الاحتلال تمرير مشاريعها التهويدية. فالوحدة الوطنية لإخوتنا العرب في الأراضي المحتلة هي الضامن الوحيد للحفاظ على منجزات هذا المجتمع وهويته الوطنية…

تابع القراءه

العملاق الصيني وتداعيات صفقات النفط بالعملة المحلية Global Research

يشكل الصعود المتنامي للعملة الصينية عامل ضغط واضح على قيم تداول عملات النقد الرئيسة في العالم، إذ يشجع انتشار تداول العملة الصينية عالمياً على ازدياد معدلات الاستثمار في شراء الأصول المقومة للعملة الصينية «اليوان» للاستفادة من الزيادة المطردة في قيمته، وبما يؤدي لتراجع مواز في الاستثمارات المقومة في بقية العملات الرئيسة الأخرى. وأثار تنامي تداول «اليوان» الصيني المتسارع خلال السنوات القليلة الماضية الكثير من الجدل…

تابع القراءه

عن «كردستان العراق».. متى بدأت مشاريع التفكيك؟ العدو الإسرائيلي مسرور لما يجري في العراق وموقف «الإخوان» مُصطف في الخندق ذاته

يوماً ما عندما تعتدل دفة التاريخ، وتخرج التمويلات الأجنبية التي تنتج سرديّات سياسية «أسطورية» من اللعبة، سيعرف الكل أن الشعب العراقي (الشعب العادي بمختلف «مكوّناته») كان على استعداد للتعايش، والنضال في سبيل تحسين الحياة على أسس واقعية معقولة لتصب خيرها في مصلحة الكل، وأنه امتلك استعداداً للدفاع عن مصالحه عبر مناهضة مشتركة ضد الناهب الغربي وعساكره واحتكاريّاته وحدد هؤلاء كخصوم.. لا شيء عوّم المسائل الإثنية…

تابع القراءه

آفاق.. التســوّل وجـوائز الإبـداع

تحدّث الراحل هاني الراهب في مقالة منشورة في سبعينيات القرن الماضي عن المثقفين عموماً، بوصفهم متسوّلين يرتدون ربطات عنق. وسمّى حيدر حيدر، خلال آخر لقاء أجرتْه معه الفضائية السورية مسعى الأدباء باتجاه نيل الجوائز الثقافية تسوّلاً بالمعنى الدقيق للتسوّل، وثمّة فرق بين كلا المنحيين اللذين اتّخذهما كلام الكاتبين، فهاني الراهب أخذ على المؤسسات الثقافية السورية الرسمية، وشبه الرسمية ضآلة العائدات المالية التي تخصصها المؤسسات (مكافأة)…

تابع القراءه

استفتاء «كردستان العراق» في سياق تاريخي واستراتيجي المشاريع الانفصالية لا تهبط من فراغ وتبدأ دوماً بنفي عروبة بلادنا

الموقف المبدئي الرافض لدعوات «فدرلة» سورية ودستورها ومحاولة طرح «بديل» لهويتها العربية التي يُبرزها اسمها المُشرق (الجمهورية العربية السورية)، لم يتم تبنيه عبثاً أو عناداً أو من قبيل التعصب الشوفيني للعروبة، فكل الأمم تعيش فيها أو إلى جانبها أقليات قومية وعرقية، وكثيراً ما تتشكل الأمم من عدة طوائف، لكن ذلك لا يدعو بتاتاً لشطب الهوية القومية للشعب والأرض، إلا حين تكون قصة الأقليات الحقيقية والمخترعة…

تابع القراءه

خريطة جيوبوليتيكية أمريكية جديدة «للسيطرة» على العراق وسورية هل تسعى أمريكا لإيجاد مجال حيوي لها في قلب عالم جديد أو على الأقل قلب شرق أوسطي جديد؟

كانت النظريات الجيوبوليتيكية التي وضعها منظّرو الحرب العالمية الأولى وما تبعها من نظريات سبباً حقيقياً لإشعال الحرب العالمية الثانية، وكان أبرز هؤلاء المنظّرين من أوروبا وبالتحديد الألمان والبريطانيين، ومن أهم من كتب في هذا المضمار، ماكندر، وهاوزهوفر، وماهان، وغيرهم، وكانت نظرياتهم تنصب في تركيزها على منطقة شرق أوروبا وغرب الاتحاد السوفييتي، وسميت حين ذاك منطقة أوراسيا، وقد رأى هؤلاء أن «من يسيطر على منطقة أوراسيا…

تابع القراءه

عتبات .. كيف تبتز «إسـرائيل» الأمراء والملوك العرب؟

ربما يعد حاكم البحرين حمد بن عيسى آل خليفة من أكثر الحكام تناقضاً مع نفسه ومع شعبه وجواره وأمته ولاسيما مع فلسطين شعباً وقضيةً وحقوقاً، ففي عام 2008 لم يجد من الشعب البحريني سوى سيدة بحرينية ابنة التاجر اليهودي عيزرا نونو الذي عاش في البحرين قبل الاحتلال الصهيوني لفلسطين ليعينها سفيرة لمملكته في الولايات المتحدة برغم أن عدد أفراد اليهود وربما من عائلتين فقط لا…

تابع القراءه