آخر تحديث: 2020-01-17 16:50:08
شريط الأخبار

أنت تشاهد: على ما يبدو

يروي المتابعون للمشهد الثقافي أن وقوف الأديب أو الكاتب أمام حشد من جمهوره في معرض الكتاب أو دار النشر كان مشهداً مألوفاً…

في معظم التفاسير والمعاجم؛ التي تُفسر معنى «أرذل العمر» فإنها تكاد تجمع على أن أرذل العمر؛ هو أردؤه، أي أردأ مراحل العمر،…

كم كان الخوف والقلق والغضب حاضراً في «نجمة الصبح».. تم اغتيال لحظة العرس الجميلة وسيقت النساء في حضرة العروس إلى الأسر.. ولأن…

بمقياس ما يؤمنون به، كل ما يقوله الآخرون عن مقالاتي النقدية بشأن منتج فني صحيح، ولكن ليست مهمتي، كما أفهمها، أن أخبرهم…

ثمة ناقد، قال ذات حينٍ جملةً ومضى، وصارت بحكم القول المأثور؛ وهي إنه «كلما نضج الأديب؛ أصبح من الصعوبة أن يعرف الجميع…

فصل جديد من حياة السلم والأمن سيتم إعلانه من دمشق عاصمة النهار ستعلن صباحاً عربياً جديداً يفخر به شبابها وشيبها وصغارها وتتزين…

لم يكن عبثاً أن تُرمى بيزنطة بوسمة الجدل، كرمز دائم على انشغال المفكرين والفلاسفة فيها بأمور لا تشي إلا بالتفاهة، كالاختلاف حول…

عقد جميل من اللآلىء الملونة كان حضوره مميزاً وساحراً في احتفالية ثقافية مهمة لفرع دمشق لاتحاد الكتاب العرب بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيسه،…

اختلفت الروايات لمن ردّ الشاعر أبو تمّام: (لماذا لا تفهم ما يُقال) عندما سأله أحدهم: «لماذا لا تقول ما يُفهم؟» فالبعض يذكر…

جمع بطاقات الدعوة الملونة كانت هوايتها الغريبة والعجيبة.. لكنها أيضاً كانت فكرة مميزة وجميلة، فإذا أردت الحديث معها عن الثقافة وهمومها فتحت…

لاشك في أن اقتلاع ليمونة تشرق في أغصانها الحياة ليس بالأمر السهل، فالعامل كان يقف أمامها ويتأملها ولعله تعاطف معها.. لكنه لم…

أعتقد أن الإجابة عن سؤال «لماذا تقدموا هم وتخلفنا نحن؟» الذي لايزال يُسأل منذ «إرهاصات» عصر النهضة والتنوير العربيين – والذي لم…

على وقع زغاريد الفرح وشروق الشمس السورية الدافئة أعيد صباح الخميس افتتاح سوق «السقطية» الأثري في المدينة القديمة في حلب بعد أن…

يطالب البديل دائماً بعدم المقارنة مع من سبقه، ولاسيما إذا كان السابق له أسطورة، في الألعاب الرياضية مثلاً يكون البديل مظلوماً مهما…

هل تبحث عن وطن يعانقك عند مدخل كل شارع.. ويفتح لك أبواب قلبه السبعة لتدخل روضه من أي باب تشاء؟ هل تريد…

أن يكون الممثل شخصية عامة، فهل يعني ذلك أن تكون أبوابه مشرّعة لكل الرياح لتستبيح خصوصيته، تحت شعار زائف؛ مفاده أنه لم…