آخر تحديث: 2020-11-24 08:32:56

أنت تشاهد: آفاق

تاريخ الحضارات أن فناء الأمم وسقوطها لم يكن بسبب الإبادة الجسدية للشعوب إنما بسبب نفوق لغاتهم وانقراضها.. وقد اعتنى الإسلام بسلامة اللغة…

دراسات وأعمال فنّية أوروبّية عديدة تناولت من الحرب العالمية الثانية وجهها المتعلّق بسرقة التراث الفنّي التشكيلي، والثقافي، والآثار والنصب الكبرى التي ادّعى…

لم تهجُر القلمَ بعد أن حفَرَتْ به دربَاً طويلاً إلى وطنٍ، أرادتْه وطناً نهائياً لا بديلَ عنه، هي البيضاء، الشّقراء التي لولا…

بالتوازي مع ذكرى وفاة الرئيس جمال عبد الناصر، ومع اقتراب ذكرى حرب تشرين، أطلقت الدوائر المؤيدة لـ«إسرائيل» فيلم الملاك، لاستثمار الرواية الإسرائيلية…

ما لم تستطع الحرب الساخنة هدمه، هو الإصرار على التمسك بهويتنا الوطنية المتشكلة تاريخياً من مختلف الأطياف الدينية والإثنية والعقائدية والفكرية التي…

بمعزل عن الآمال التي عقدها كثيرون على الحوار بين الثقافات وحول إمكان توليد ثقافة عالمية تغتني بما في داخلها من فوارق، فإن…

يدهمكَ الحزن مثل غمامة سوداء، تخرج من أتون لحرق الحجر.. يعتصر الجسد والروح معاً، فتغدو مثل شوكة برية تحمل مرارتها في العروق..…

في الأدبيات الماركسية العمل الفني الشاهد على عصره هو العمل الأفضل، بإطلاق دلالة الأفضلية، بما في ذلك الأفضلية الفنّية، ثمّ جرى تضييق…

لا أدري كيف صرتُ في وسط المكان, ولا من أيّ بوابة دخَلْتُ, لأن صخب الدّنيا كلَّه كان حاضراً في جموع النّاس والإذاعات…

في الأسبوع الماضي, نشرت في موقع «التجدد» تحليلاً سياسياً عن «خفايا مضامين اتفاق سوتشي حول إدلب» وبينت أن ما جعل سورية ترحب…

تحت عنوان «لنعمل معاً من أجل السلام» يطالبنا «فيسبوك» في صباح 21 أيلول 2018 بالانضمام إليه لنشر التسامح والمودة، مضيفاً أنه يمكن…

في القرن الماضي أنجز العرب الإطار العام لبنود المعاهدة الثقافية بين دول الجامعة العربية وتأسس ضمن ميثاقها ما عرف يومئذ بقواعد التعاون…

كان استشهاد الفريق عبد المنعم رياض على جبهة قناة السويس مناسبة (ثمينة) صاغها سليمان العيسى قصيدة كان لها صداها الطيّب على غير…

غربتُها اكتملَت رغمَ بقاء الحجارة، جدراناً وسقوفاً وعتَبات، ممّا لا يجعل للبكاء على الأطلال معنى، فهي لم تغادر بل «هُم» من غادروا…

أرسل الصديق النجم سلوم حداد مقطع فيديو تغني فيه طالبات مدرسة إعدادية أشعاراً لنزار قباني عن الوطن والحب والتوق للارتقاء، لاحظت وأنا…

التسكع معرفة، يأخذ مرتكبيه إلى فلسفة الحلم، يدمجه مع الواقع، فيأخذ الصراع بينهما شكل السؤال: هكذا ندخل الشارع من دون إذن منه…