تصفح التصنيف

الافتتاحية

التَّحدّي رقمُ واحد

تكثرُ التحدياتُ في زمن الأزمات.. فبينَ الصعبِ وتوهّمهِ تختلطُ الأوراقُ عادةً، وتطفو تقاريرُ الذرائعِ فوقَ حقائق الوقائع، ويتعملقُ متهمُ الواجهةِ الذي تتكاثر مرادفاتُ مسمّياته بين أزمةٍ وحصارٍ وحربٍ، ويتحول من خصمٍ واقعيّ إلى كائنٍ خرافيٍ.…

صراعُ تقاريرَ ووقائع

ليسَ من اليسيرِ استدراكُ ما تخرّب في عقدٍ ونيفٍ من السنين، ببضعةِ أشهر أو بقرارٍ أو بدعاءٍ استثنائي، خصوصاً إن كان الأمر متعلقاً ببُنى دولةٍ ذاتِ امتداداتٍ عموديةٍ وأفقية، لأن شرط الزمن لايسامح كثيراً ويفرض نفسه بقسوة أحياناً.. بل غالباً.…

صناعةُ اليأسِ .. و الحربُ الرابعةُ

على الأرجح.. لو أدرك أحفادُ أدباءِ حقبة «تمجيد الألم» الأوروبيون في القرن التاسع عشر، أن أجدادهم خدّروا البشر وأشاعوا اليأس، وتسببوا بخسارات كبيرة وفوات منفعة للشعوب بكل أوجه نشاطها البشري، لطالبوا بمحاكمتهم - ولو مراءاة - للتنصل من…

تفاؤل رغم التحديات

ليس من الحكمة إطلاق أحكام مسبقة على نتائج القمة العربية في المنامة اليوم، ولا قراءة المقدّمات إلا من خلال متوالية المستجدّات " القاهرة" وحمامات الدّم في غزّة، وهي على الرّغم من قسوتها إلا أنها ليست استثناءً في سياق التحديات التي تواجه القمم…

حانَ دورُ “التّجربةِ السّوريةِ”

لم يعدِ العالمُ يكترثُ بالسلع المعمّرة، وقد عزفتِ الشركاتُ الشهيرةُ عن إنتاجِ السلع الصالحة للاستخدامات المديدةِ، إن كانت شركات تصنيع السيارات أو الإلكترونيات أو البرمجيات، بالتالي لم تعد ثمة أفكارٌ معمّرةٌ صالحةٌ لكل زمان ومكان، لا في…

مشروعُ دولةٍ.. وبوصلةُ مواطنٍ

لاوقتَ لنستهلكه مجدداً في التحليل والتفسيرِ و ربما الاجتهاد، بما أن الملامح باتت واضحةً كلياً أمامنا كسوريين، ونحن نيممُ وجهنا مستقبلَ الاقتصاد والتنمية بأبعادها كلها في بلد يكافح وينافح ليعاود النهوض مجدداً. فلا نظنّ أن ثمةَ مابقي…

نبوءاتٌ جريئةٌ قليلاً

لم يعد من اليسيرِ إطلاقُ نبوءاتٍ حاسمة وتوقعُ انفراجات في أيّ من البؤر الملتهبةِ حول العالم، ومنها منطقة الشرق الأوسط، لاسيما أن الارتباطَ أمسى وثيقاً ومؤكداً بأن أدواتِ التحكم تكاد تكون في يد واحدة.. والواضحُ أن دفة السياسة في هذا…

هروبٌ إلى الوطنِ

ليست عودةً إلى الرّشدِ بل إعادةٌ تحتَ وطأةِ الأزماتِ... بدقةٍ هذا هو مايحصل- ويجب أن يحصلَ- في خلفياتِ علاقةِ المتمولينَ السوريينَ العابرينَ لحدود بلدهم بحثاً عن مطارحِ إيداعٍ أو توظيفٍ لأموالهم. فالأكيدُ أن أزمة البنوك اللبنانية لا…

فليكنْ يوماً للوطنِ فعلاً

لا تُبنى الأوطانُ إلا بأيدي أبنائِها..وهذه ليست مجردَ مقولةٍ جاهزةٍ للتوظيف في المناسباتِ والمهرجاناتِ الخطابية، لزومَ الشدّ المعنويّ واستنهاض الروحِ الوطنية التي من المفترض بدهيّاً أن تكون حاضرةً و متوهّجةً ومتّقدة ومتقدمة في تراتبية…

وماذا عن “التّجربةِ السّوريةِ” ؟

غالباً ما تتزاحمُ الأجنداتُ والرؤى و"الأمنيات" - الخارجيةُ بخصوصِ اتجاهاتِ بوصلةِ استعادةِ التموضع في البلدان الخارجة من الحروب والأزمات، فكيف إذا كان الأمر يتعلق بدولة كسورية، تحظى بما يؤهلها دوماً لتكونَ في ناصية الأدمغةِ النفعيةِ ومحطّ…
آخر الأخبار